وسم #توقير_النبي_محمد يكتسح موقع “تويتر”

وسم #توقير_النبي_محمد يكتسح موقع “تويتر”

تم – تويتر تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي وسم (هاشتاق) #توقير_النبي_محمد صلى الله عليه وسلم، مطالبين الأمم المتّحدة بقانون منع الإساءة إلى الأديان ورموزها.

وأبرز المغرّدون أهمّية الرسول عليه الصلاة والسلام، لافتين إلى أنَّ صحابته الكرام كانوا يتنافسون على ماء وضوئه، فيما يتظاهر اليوم المدّعين ضدّ رسالته السامية، التي تعلي القيم الإنسانيّة، وتتمم مكارم الأخلاق.

وأكّدوا أنَّ من أهم أركان توقير الرسول الكريم الاهتداء بهديه، وسلوكه وأخلاقه، في الحرب والسلم، مع المسلم والكافر، للتحول حياة الفرد اليوم إلى الدّعوة للدين الحنيف، دين الرحمة والسلام.

وأشار المغرّدون إلى أنَّ “خلخلة قواعد بنيان الأمّة الإسلامية، يعتبر هدفًا أصيلاً للغرب، حتى تصبح كيانًا هلاميًا، عبر مساواة الرسول (عليه الصلاة والسلام)، منقذ البشريّة، ومعلم الإنسانيّة، مع باقي البشر”.

وشارك المغرّدون تسجيلاً، يرد فيه أحد مسلمي فرنسا على ادّعاءات الصحيفة الأسبوعية الساخرة “شارلي إيبدو”، التي تعرضت لهجوم الأسبوع الماضي، أكّد فيه أنَّ “الرسول عليه الصلاة والسلام أكثر قداسة من وجود البشريّة على الأرض، وكانت ومازالت رسالته لتخليص الإنسانيّة من الشر، ومن عذاب الآخرة”.

[SITECODE=”youtube 9EfhfAEgEEA”] [/SITECODE]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط