فن “الكاريكاتير” وأبعاده العالميّة وتبعاته السياسيّة والاجتماعية

فن “الكاريكاتير” وأبعاده العالميّة وتبعاته السياسيّة والاجتماعية

تم ـ نداء عادل يحجز فن الكاريكاتير مكانة هامّة في الصحافة السعوديّة، فالمجال هو للدفاع عن الحقيقة، والكاريكاتير لا يتجاوز دوره في هذا الإطار، عبر النقد البنّاء ولفت الأنظار إلى السلبيات الواقعية.

وتعرف السعودية مجموعة من الرسامين المتميّزين في الكاريكاتير، من بينهم عبدالسلام الهليل، وعبدالعزيز ربيع الغامدي، وعبدالعزيز المزيني.

ويعدّ فن الكاركاتير الصحافي، من الفنون التي لاقت رواجًا شعبيًا، عالميًا وعربيًا، لاسيّما أنَّ لوحة واحدة بخطوط بسيطة تغني عن ألف كلمة في بعض الأحيان، إلا أنَّ حرّية التعبير “المزعومة”، أخذت منح آخر، بعدما سخر بعض مدّعي الفن والحرية من الأديان، في ما يعدّ مساسًا حقيقيًا بالقانون الإنسانيّ الدولي، الذي يكفل حرّية الاعتقاد.

وكان المثير للغضب، في أوساط المسلمين وغير المسلمين، عقب ما نشرته صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة، من رسوم مسيئة للرسول الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم)، أنَّهم لا يضعون خطوطًا حمراء في التطاول على الإسلام، بينما يرفضون إهانة “الصهيونية” (السامية)، أو الأديان الأخرى.

ومع انتشار ظاهرة التطرف العنيف في العالم، خرج فن الكاريكاتير عن منهجه الراصد للسلبيات السياسية والاجتماعية، مثل قضايا التوظيف، وعمل المرأة، والقدرة الشرائية للمواطن، ليتحول من دور لفت الأنظار إلى السخرية الهدّامة.

يذكر أنَّ من أهم فناني الكاريكاتير في العالم العربي كان الراحل الفلسطينيّ ناجي العلي، الذي تصدّرت رسوماته عن الواقع في ظل الاحتلال مع “ولده حنظلة” الصحف والمجلات العالمية.

[url=http://upimage.us][img]http://www.upimage.us/server/php/files/%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7%D9%85%D8%AF%D9%8A-2.jpg[/img][/url] [url=http://upimage.us][img]http://www.upimage.us/server/php/files/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B2%D9%8A%D9%86%D9%8A.jpg[/img][/url] [url=http://upimage.us][img]http://www.upimage.us/server/php/files/%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%84%D9%8A%D9%84.jpg[/img][/url]

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط