باحثون أمريكيون: الهجمات الإلكترونية الخبيثة ضد السعودية ما زالت مستمرة

باحثون أمريكيون: الهجمات الإلكترونية الخبيثة ضد السعودية ما زالت مستمرة

أكد باحثون في شركة مكافحة الفيروسات “مكافي” الأمريكية، أن الهجمات الإلكترونية التي استهدفت السعودية خلال الأشهر الماضية مازالت مستمرة في حملاتها التخريبية.

ونقلت “إذاعة صوت أمريكا” عن راج ساماني أحد كبار المسؤولين في “مكافي” أن عمليات الاقتحام الأخيرة كانت مشابهة لحد ما للعملية التخريبية التي تعرضت لها أجهزة الكمبيوتر في شركة أرامكو السعودية عام 2012 .

وأشار إلى أن الهجمات الأخيرة استندت إلى فيروسات خبيثة للتسلل لضرب الأجهزة والتجسس، موضحاً أن العديد من الشركات الأمنية ترى أن إيران وراء هذه العمليات التخريبية.

وقالت الإذاعة الأمريكية إن المعلومات حول تفاصيل العمليات التخريبية التي تعرضت لها السعودية قليلة فيما ترفض السفارة الإيرانية التعليق على الاتهامات التي وجهت لإيران من قبل الشركات الأمنية بالوقوف وراء البرمجيات الخبيثة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط