مشرفون تربويون بـ”تعليم بيشة”: تقدمنا بشكوى تظلم لـ”التعليم” وتفاجأنا بالإعفاء!

تفاجأ عددٌ من المشرفين التربويين بأحد مكاتب التعليم التابعة لتعليم بيشة، بإعفائهم من الإشراف بعد أن تقدموا بشكوى تظلم للتعليم بيشة، يشكون فيه تذمرهم واستياءهم من ممارسة التسلط في إدارة المكتب، بعد تقييمهم بأداء وظيفي به إجحاف لهم وهضم لحقوقهم، بحسب قولهم.

عدد منهم يبدون فيها تذمرهم واستياءهم، وقالوا إنه تم إعفاء خمسة مشرفين تربويين بمكتب تعليم تثليث، بعد ما تقدموا بشكوى تظلم إلى إدارة تعليم بيشة، مشيرين إلى ما يعانيه التربويون بسبب ممارسة التسلط في إدارة المكتب والمحسوبيات والإدارة الفوضوية؛ ما أدى إلى تجريد مكتب تعليم تثليث من الخبرات التربوية ما بين الإعفاء والنقل.

وتساءل المشرفون المستبعدون: “مَن المستفيد الأول من جراء ذلك؟! وما مصير سبعة آلاف نسمة من أبنائنا الطلاب وكذلك منسوبي العملية التعليمية؟” مناشدين وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى بالتدخل السريع، وتشكيل لجنة للتحقيق في كيفية إعفائهم دون وجه حق.

من جانب آخر، ذكر مدير التعليم بمحافظة بيشة نايف سلطان الهاجري لـ”سبق”، أنه بالفعل تقدم المشرفون بشكوى تظلم، وتم تكليف لجنة مكونة من ثلاثة: من رئيس الإشراف التربوي ووحدة المتابعة ورئيس القضايا، وفتح تحقيق كامل، حيث عرضت مواضيع الأداءات الوظيفة على رؤساء الأقسام بالإدارة، كل فيما يخصه، وأبدوا وجهة نظرهم بشكل نظامي، وأيدوا وجهة نظر اللجنة المشكلة، وتم عرضها على المساعد وأيد كذلك التوصيات، وبعد ذلك تم اعتماد توصيات اللجنة المشكلة.

وبين “الهاجري” أنه لم يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة إلا بعد التحقيق كاملاً من اللجنة المشكلة وفق الإجراءات النظامية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط