“السديس” لـ”مبتعثي أمريكا”: التزموا بأنظمة البلد الذي تعيشون فيه

“السديس” لـ”مبتعثي أمريكا”: التزموا بأنظمة البلد الذي تعيشون فيه

أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، خلال لقائه الطلاب المبتعثين في الولايات المتحدة الأمريكية، على أهمية احترام أنظمة البلد الذي يعيشون فيه، مشددا على ضرورة المحافظة على العبادة والصلوات وإظهار الوجه المشرق لهذا الدين في وسطيته واعتداله ورحمته ويسره وتسامحه وحواره.

وطالب “السديس” المبتعثين بأن يكونوا خير سفراء لدينهم ووطنهم والعمل على تحقيق أهدافهم التعليمية وفق برامج الابتعاث الخارجي مع التمسك بتعاليم الإسلام وإظهار صورته المتألقة.

وشارك “السديس” في مؤتمر “التواصل الحضاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والعالم الإسلامي” في إطار التأكيد على أهمية الحوار الحضاري في التواصل بين الأمم لا سيما في ما يواجه العالم من تحديات وفئات ضالة تعبث بالسلام العالمي.

ولفت النظر إلى ضرورة التربية على التواصل والحوار وتعليمهم أساسيات التواصل التربوية, ووجوب العمل على طبع كتب ودوريات تهتم بالخطاب الديني المعتدل وثقافة الحوار مع الآخر خصوصاً في بلاد الغرب.

من جهة أخرى، استقبل سفير خادم الحرمين الشريفين بالولايات المتحدة الأمريكية الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بمكتبه في السفارة، الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.

وتحدث الأمير “خالد” عما تقدمه السفارة السعودية لطلاب العلم المبتعثين ومرافقيهم من دعم ومساندة, بجانب بحث القضايا التي تهم عالمنا الاسلامي والعربي على حد سواء.

وأشاد “السديس” بعمق ومتانة علاقات البلدين التي تشهد في الآونة الأخيرة المزيد من التطور والنماء فضلاً عن تعزيز دور المملكة في العالم العربي والإسلامي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط