الإعلام العالمي: قرار قيادة المرأة للسيارة سيمنح الأسر السعودية مزيداً من القوة الاقتصادية

الإعلام العالمي: قرار قيادة المرأة للسيارة سيمنح الأسر السعودية مزيداً من القوة الاقتصادية

ذكرت وكالة بلومبرج الأمريكية، أن ملايين الرسائل تناقلها السعوديون عبر رسائلهم، أمس، احتفالاً وسعادة بالقرار التاريخي الذي أصدره خادم الحرمين الشريفين.

وأضافت أن المرأة السعودية قوية ومهيّأة مثل أيّ امرأة في العالم، أن تتولى القيادة بدلاً من الجلوس في المقعد الخلفي، والقرار هذا من أكثر القرارات المفرحة للسيدات والرجال على حد سواء في المملكة.

ونقلت الوكالة عدداً من التغريدات النسائية التي احتفت بالقرار، إضافة إلى التقائها عدداً من السعوديات اللواتي عبّرن عن فرحهن بالقرار.

من جانبها، أعادت محطة “سي إن إن” الأمريكية، تصريحات ولي العهد الأمير محمد بن سلمان؛ حول قيادة المرأة، في المؤتمر الصحفي الذي أعلن خلاله عن رؤية المملكة 2030.

وأعادت المحطة الأمريكية ردّ ولي العهد الذي قال فيه “بلا شك المرأة السعودية عملها مهم جداً، وهي نصف المجتمع، ولا بد أن تكون فعالة ومنتجة في بلدها، وقيادتها ليست قضية دينية، هي مسألة لها علاقة بشكل كامل برغبة المجتمع السعودي، لا نستطيع أن نفرض عليه شيء لا يريده، لكن المستقبل تحدث فيه متغيرات، ونتمنى دائماً أن تكون متغيرات إيجابية”.

قناة “جيو” الإخبارية الباكستانية، ذكرت أن الملك سلمان بن عبدالعزيز، يشهد عهده الكثير من الإصلاحات على الجانبين الاقتصادي والاجتماعي، ومن ضمنها المرأة التي عبّرت عن سعادتها بالقرار الذي وُصف بـ “التاريخي”.

صحيفة “لوس أنجلوس تايمز” الأمريكية، قالت إن قرار رفع الحظر عن قيادة المرأة واحدٌ من القرارات المهمة التي تتخذها المملكة ضمن عملية الإصلاح في جميع المجالات، وإعادة النظر في بعض القيود الاجتماعية.

وأضافت أن البهجة كانت في السعودية كبيرة؛ حيث عاش السعوديون، وخاصة النساء، فرحة كبيرة بالحصول على حقوقهن ومشاركتهن بفعالية في المجتمع.

وأشارت الصحيفة إلى أن المملكة تشهد تغييرات كبيرة في جميع الجوانب، وهذا أمر ملاحظ، ونقلت أحد تصريحات السفير السعودي لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان؛ التي جاءت فيها: “نحن نعمل على تمكين المرأة والشباب من القيام بدور أكبر في الاقتصاد السعودي والاستفادة بشكل أفضل من الفرص المتزايدة التي تنتج عن مبادرات التحديث والإصلاح الاقتصادي في المملكة”.

وتناولت الصحيفة القرار من الجانب الاقتصادي كذلك وأكدت أن الحظر كان يشكل عبئاً على الأسر السعودية ومضاعفات اقتصادية لكن رفع الحظر يعني أن المرأة ستقوم بأدوار أكبر في المجتمع والاقتصاد والتقدم.

أما صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، فقالت إن القرار يسهم في السياسات والإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية الجديدة في السعودية، ويسهم في زيادة مشاركة المرأة في سوق العمل، ويقلل من النفقات على السائقين، ويمنح الأسر السعودية مزيداً من القوة الاقتصادية كما يعالج كثيراً من المشكلات الاجتماعية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط